تسريب تسجيلات لشقيقة ترامب: أخي «قاسي وكذاب ولا يمكن الوثوق به»

وصفت الشقيقة الكبرى للرئيس الأميركي دونالد ترامب، ماريان ترامب باري، شقيقها الرئيس بأنه قاس وكذاب وشخص لا يمكن الوثوق به لافتقاره للمبادئ.

ووفقًا لتسجيلات سرية نشرتها صحيفة «واشنطن بوست» انتقدت الأخت الكبرى لترامب والقاضية الفيدرالية السابقة، شقيقها بسبب سياسته المتعلقة بالهجرة والتي أدت إلى فصل الأطفال عن والديهم الذين لا يحملون وثائق هجرة، ووضعهم في مراكز إيواء كبيرة قرب الحدود مع المكسيك، وفقا لـ«سبوتنيك».

وقالت في التسجيلات التي قامت بها ابنة أخيها ماري ترامب،: «كل ما يريده هو مناشدة الأشخاص الذين يدعمونه (قاعدته الانتخابية) حسب موقع «بي.بي.سي» عربي.

وأضافت «ليس لديه أي مبدأ على الإطلاق». وأشارت إلى «تغريداته اللعينة وأكاذيبه».

وسجلت ابنة شقيق ماري ترامب، التي نشرت كتابا عن الرئيس تحت عنوان «العائلة السامة»، المحادثة سرا.

وحاول الأخ الأصغر للرئيس روبرت ترامب، الذي توفي عن عمر يناهز 71 عاما، السبت الماضي، في أحد مستشفيات نيويورك، حظر نشر الكتاب زاعما أن ماري انتهكت اتفاقية عدم الإفشاء التي تم توقيعها في عام 2001، لكن دون جدوى.

وفي مرحلة ما من التسجيلات، قالت باري لابنة أختها: «كل شيء مزيف.. دونالد قاسي».

وكشفت ماري لصحيفة واشنطن بوست أنها سجلت خلسة 15 ساعة من المحادثات وجها لوجه مع خالتها باري في عامي 2018 و2019

كما أن التسجيلات ألقت الضوء على مصدر إدعاء محرج في المذكرات بأن الرئيس دفع لشخص ما لكي يؤدي امتحان القبول في الكلية بدلاً منه. وهذا ورد أيضاً في كتاب ماري ترامب.

وقالت ماريان ترامب في التسجيل إن شقيقها «التحق بجامعة بنسلفانيا لأن شخصاً آخر أدى الامتحانات عنه»، موضحة أنها لا تذكر اسم هذا الشخص.
 

طباعة