شعر بـ "إهانة" من شقيقه وليام.. تفاصيل جديدة عن قصة الأمير هاري وزوجته ميغان

هاري شعر بإهانة عندما نصحه شقيقه الأمير وليام بقضاء "الوقت الذي تحتاجه للتعرف على هذه الفتاة". أرشيفية

 

ذكر كتاب جديد أن الأمير هاري حفيد ملكة بريطانيا شعر بإهانة عندما نصحه شقيقه الأمير وليام بقضاء "الوقت الذي تحتاجه للتعرف على هذه الفتاة"، عندما كان يواعد ميغان ماركل واعتبر النصيحة "تعالياً" من شقيقه.

ونأى هاري وزوجته ميغان بنفسيهما عن الكتاب الذي يحمل عنوان (فايندينج فريدوم) أي "البحث عن الحرية"، قائلين إنه لم تتم مقابلتهما لكتابة السيرة التي تنشرها صحيفتا التايمز وصنداي تايمز على أجزاء ولم يقدما أي مساهمات فيها.

وقالت صحيفة صنداي تايمز إن الكتاب يوثق، نقلا عن مصادر، الوقت الذي كان فيه هاري وميغان يتواعدان، بينما كان وليام يريد التأكد من أن نوايا الممثلة الأميركية سليمة.

ووفقا لمصادر استشهد بها الكتاب قال وليام لهاري "لا تشعر أنك بحاجة إلى التسرع في ذلك... خذ الوقت الذي تحتاجه للتعرف على هذه الفتاة".

وذكرت صحيفة صنداي تايمز أن هاري استشف نبرة متعالية في الكلمتين الأخيرتين، وأنه كان يشعر بأنه لم يعد بحاجة إلى من يعتني به.

ويعيش الزوجان وابنهما آرتشي الآن في لوس انجليس، بعد أن تخليا عن أدوارهما الملكية في مارس. وفي يناير، أعلنا عن خطط لبدء حياة أكثر استقلالية.

وتزوج هاري وميغان في مايو 2018 في حفل زفاف رأى البعض أنه أضفى على الملكية البريطانية بريق هوليوود وملامح الحداثة، مما جعلهما أحد أشهر الأزواج في العالم.

طباعة