الأمم المتحدة: درجات الحرارة "غير معتادة" في عام 2020

أعلنت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية التابعة للأمم المتحدة، أن المحيطات الدافئة سوف تبعث حرارة غير معتادة، موضحة أن الجزء الشمالي من الكرة الأرضية والمناطق الاستوائية من المتوقع أن تواجه درجات حرارة أكثر دفئا من المتوسط ​​خلال شهري مايو ويونيو بسبب درجات حرارة البحر الدافئة.

وبحسب المنظمة المعنية بالطقس والمناخ، كان كل شهر من  الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري 2020 هو الأكثر دفئا من نوعه، أو ثاني أكثر شهر دفئا من نوعه (مقارنة بالشهر نفسه سنويا)، على الإطلاق.

وفي حين كانت درجات الحرارة المرتفعة في السنوات السابقة مدفوعة بتكرار التقلبات المناخية الطبيعية في المحيطات، فإن هذه الظواهر التي تشمل "النينيو" لا تلعب دورا حاليا.

وقال الأمين العام للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية، بيتيري تالاس، في بيان، اليوم الثلاثاء: "زادت درجات حرارة الهواء وسطح البحر وحرارة المحيطات بسبب تغير المناخ، وهذا له تأثير كبير على الأحداث المتطرفة مثل الأعاصير المدارية، وأنماط هطول الأمطار".

وتوقعت المنظمة هطول أمطار بمعدل فوق المتوسط ​​على المحيط الهندي، وأستراليا، والجزء الغربي من الأرخبيل الإندونيسي خلال الأشهر القادمة.

ومن المتوقع هطول أمطار أقل من المعتاد في المناطق الجنوبية من أميركا الجنوبية، والمناطق الاستوائية، وكذلك في منطقة البحر الكاريبي وشبه القارة الهندية.

طباعة