باحثون: يجب على جميع البالغين تناول فيتامين "D" خلال الجائحة

حث علماء في كلية "ترنيتي كوليدج دبلن" حكومة أيرلندا على تغيير التوصيات الخاصة بمكملات فيتامين D، كمسألة عاجلة، وتشجيع جميع البالغين على تناول المكملات، أثناء جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".

وكانت هناك أدلة بوجود علاقة بين مستويات فيتامين "D"والوفيات من "كوفيد 19"، وفقاً للدكتورة إيمون ليرد، والباحثة روز آن كيني، اللتان تقودان الدراسة الأيرلندية حول الشيخوخة.

وقامت الباحثتان بتحليل دراسات السكان البالغين في أوروبا، التي تم الانتهاء منها منذ عام 1999، والتي قامت بقياس فيتامين "D"، وقارنت نسبة الفيتامين بمعدلات الوفاة من  "كوفيد 19".

وخلص الدراسة التي نشرت في المجلة الطبية الأيرلندية، إلى أن الدور المحوري لفيتامين "D" في مكافحة العدوى الفيروسية معروف ولكن الفيتامين يمكنه أيضاً دعم الجهاز المناعي من خلال عدد من المسارات المناعية المشاركة في محاربة الفيروس التاجي.

وقالت كيني، إن العلاقة قوية للغاية إذ يجب النصح بتناول الفيتامين على الفور. وذلك لأن نقص فيتامين "D"، كان شائعاً بين أولئك المعرضين لخطر الإصابة بـ "كوفيد 19"، خاصة كبار السن؛ ولم يكن هناك خطر سام من تناوله، عند مستوى الجرعة الموصى به، مع تزايد الأدلة على الفوائد.

إلى ذلك، وجد علماء في جامعة نورث وسترن، في الولايات المتحدة، الأسبوع الماضي، أن أولئك الذين يعانون من نقص فيتامين "D" الحاد هم أكثر عرضة، بواقع مرتين، لمضاعفات "كورونا".

طباعة