نائب مصري يدخل مستشفى بفيديو «لايف» ويتشاجر مع الطاقم الطبي

صورة

نشب خلاف حاد بين نقابة أطباء الدقهلية وعضو مجلس النواب المصري النائب إلهامي عجينة، عن دائرة بلقاس، عقب زيارة الأخير لمستشفى شربين وتوجيهه إهانات وانتقادات للفريق الطبي بها وشجار مما أثار غضب النقابة وأعلنت رفضها إهانة أي طبيب أو توجيه اتهام له بالتقصير في ظل الظروف الحالية.

كان النائب إلهامي عجينة زار مستشفى شربين، مساء السبت، ومعه شاب ينشر تحركاته في بث مباشر على صفحته الرسمية على «فيس بوك» منذ دخوله من باب المستشفى، وبدأ بالسؤال عن مدير المستشفى فأكد له أحد الأطباء أنه يوجد ما ينوب عنه، وهو «وكيل المستشفى»، ولكنه طلب المدير بينما يطلب وكيل المدير المناوب إيقاف التصوير، فرد النائب «ملكش دعوه به هو بيصورني أنا، تسمح تيجي ترافقني نزور الحالات اللي فوق علشان نشوف البلاوي اللي في مستشفى شربين، واللي كانت مفخرة للدقهلية وبقت بالحالة دي».

وحسب «المصري اليوم» ثم توجه النائب إلى داخل المستشفى، وقال وهو يتجول بداخلها قائلا:«المرضى طلبوني وقالوا إن محدش بيبص عليهم وأن اللي له واسطة بيدخل العناية المركزة».

وزار النائب أحد الحالات بقسم الباطنة، واشتكي من عدم متابعة الحالة، فأكد له الطبيب أن الحالة يتم متابعتها باستمرار، وهذه هي التذكرة الطبية للمريض، وحاول النائب تصوير التذكرة الطبية فرفض الطبيب مؤكدا أنها خصوصية المريض قائلا «هذا شغلنا ودور حضرتك رقابي والمفروض يكون دخول المستشفى من خلال المدير».

واشتكي أحد المرضى من عدم وجود جبس وعلق النائب: «لما المريض يشتري الجبس من برة يبقي مدير فاشل لأنه لم يرفع احتياجاته للمديرية».

وكتب النائب تعليقا على الفيديو الذي انتشر بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي: «عجينة يضرب بيد من حديد، ويمارس دوره الرقابي لاكتشاف إهمال العاملين بمستشفى شربين العام بمحافظة الدقهلية، ويطالب مدير المستشفى بتقديم استقالته، وسيتم التوجه إلى وزيرة الصحة لاتخاذ اللازم تجاه أي مقصر».

وردت نقابة الأطباء على الفيديو المتداول بنشر فيديو آخر يبرز إهانة النائب لأحد الأطباء والذي يحل محل مدير المستشفى قائلا: «البيه بيزعق لي وبيقولي مش هتعامل معاك»، وأضاف «قبل ما نتعلم الطب نتعلم الأدب»، وهو ما رفضه الطبيب قائلا «أيوه مش هتعامل معاك، انت جاي تهينا، وأنا طبيب ولي احترامي، وأي حد بيدخل المستشفى بنشيله على دماغنا بس يحترمنا، ومحدش هيسمح لك تهينه ويتعامل معاك».

وأعلنت نقابة الأطباء رفضها لأسلوب تعامل النائب مع الأطباء بالمستشفى، وأصدرت بيان أكدت فيه اتخاذ الإجراءات القانونية كافة ضده.

وقال نقيب أطباء الدقهلية الدكتور أسامة الشحات،: «تابعت زيارة النائب إلهامي عجينة لمستشفى شربين المركزي وتعامله مع الزملاء والهيئة الطبية بطريقه تتعارض مع المهنية وتقلل من قدر الأطباء ومقدمي الخدمة الصحية، وبالمخالفة لنصوص الدستور والقوانين».

وأضاف: «سنتخذ كل الإجراءات القانونية الواجبة في مثل هذه الحالات، وتم التواصل مع أعضاء بمجلس النواب وتم الاتفاق على عمل مذكره قانونية بواسطة الفريق القانوني بنقابة أطباء الدقهلية، والتي سيتم ضمها إلى مذكرة يقوم بعملها الآن أيضا نواب المجلس بشربين، وترفع إلى رئيس مجلس النواب ولجنه القيم والصحة بالمجلس».

فيما قال أمين عام نقابة أطباء الدقهلية الدكتور أحمد زهران، إن النائب عرض حياة المرافقين له في ظل حالة الطوارئ لكورونا ولم يتلزموا بالإجراءات الاحترازية في ظل أزمه الكورونا.

وأكد زهران: «أن امتناع طبيب واحد عن العمل بسبب تصرفات النائب، هو تعريض حياة كثير من المواطنين للخطر وسيكون النائب السبب خاصة في ظل عجز شديد في الأطباء وفي ظل ظروف استثنائية تمر بها البلاد».

وبعد المشاجرة مع الطاقم الطبي واصل النائب عجينة، هجومه الحاد على مستشفى شربين العام، وبث فيديو جديد نشره على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، وهو داخل غرفة الجبس بالمستشفى ينتقد وجود أثار للجبس بالغرفة.

ونشر النائب هذا الفيديو الجديد بعد حالة الاستهجان الشديدة التي أبدتها نقابة الأطباء «العامة والفرعية بالدقهلية» على بث النائب للفيديو السابق من داخل المستشفى ينتقد فيه الأوضاع بداخلها.

وقامت نقابة الأطباء الفرعية بالدقهلية بإرسال مذكرة إلي رئيس مجلس النواب، ووصفت فيها النائب أنه «جاء من غياهب النسيان بحثاً عن شهرة ودعاية لنفسه على حساب من يقدمون أرواحهم فداءً لمرضاهم».

بينما علق النائب عجينة علي الفيديو الجديد قائلا: «فيديو جديد يوضح الإهمال داخل مستشفى شربين العام بمحافظة الدقهلية، دائما نسعى لإظهار الحقيقة ومساعدة المواطن، ومساندة الدولة المصرية في كشف الفساد».

 

طباعة