الأميرة ديانا حاولت الانتحار 4 مرات.. فيلم وثائقي مثير للجدل

الفيلم الوثائقي الجديد يثير غضب نجلي الأميرة الراحلة وليام وهاري.

أفادت تقارير صحفية بأن الأميرين وليام وهاري يشعران باستياء وغضب كبيرين من يدعي أن والدتهما الأميرة ديانا حاولت قتل نفسها أربع مرات.

ووفقا لصحيفة "ميرور" البريطانية، فإن سلسلة من أربعة أجزاء تسمى مؤقتا Being Me: Diana"" سوف تخوض في العذاب النفسي الذي عانت منه الأميرة الراحلة، بما في ذلك اضطرابات في الأكل، إلى زواجها غير السعيد من الأمير تشارلز، فضلا عن طفولتها المؤلمة.

المسلسل الوثائقي سوف يستخدم لقطات غير مرئية من خطابات ديانا التي تم تصويرها قبل وفاتها في عام 1997، بالإضافة إلى مقابلات مع أشخاص مقربين منها، لتسليط الضوء على اضطرابها الداخلي، قبل فترة وجيزة من انفصالها عن تشارلز في عام 1992.

وتعمل على إنتاج المسلسل شركة DSP التلفزيونية، وقد تم التخطيط لبثه عبر شركة "نتفليكس"، غير أن عملاق البث الالكتروني لم يوافق على إنتاجه بعد، حسب الصحيفة.

ويتوقع أن تثير السلسلة إزعاجا وقلقا كبيرين، خاصة للأمير هاري الذي سبق وأن عمل مع "نتفليكس"، وما زالت لديه مع الشركة مشاريع مستقبلية.

وقال مصدر تلفزيوني للصحيفة إن العائلة سترفض المشاركة في المسلسل الوثائقي. وأضاف أن "وليام وهاري سيكونان غاضبين للغاية. التوقيت ليس ملائما"، خاصة بعد تلقي أفراد العائلة المالكة ضربة بمغادرة هاري وزوجته ميغان ميركل في وقت سابق من هذا العام.

 

طباعة