معهد ألماني: لا نهاية تلوح في الأفق لوباء كورونا

لارس شاده. (أ. ف. ب)

رغم أولى إجراءات تخفيف القيود المفروضة على الحياة العامة في ألمانيا على خلفية جائحة كورونا، أكد معهد "روبرت كوخ" الألماني للأبحاث والتحاليل على استمرار جدية الوضع.

وقال نائب رئيس المعهد لارس شاده، اليوم الثلاثاء في برلين: "الفيروس لم ينته، لا نهاية للوباء تلوح في الأفق، أعداد الإصابات من الممكن أن تعاود الصعود".

وذكر شاده أن الوضع لا يزال جادا، حتى لو حققت ألمانيا بعض النجاح في مكافحة الوباء.

ودعا شاده كافة المواطنين الألمان إلى مواصلة الامتثال للتوصيات، وهي: المكوث بقدر الإمكان في المنازل، والحفاظ على مسافة تباعد بين الأفراد لا تقل عن متر ونصف، وتغطية الوجه بمنطقة الكوع عند العطس أو الكحة، وارتداء كمامات داخل المتاجر أو في وسائل النقل العام.

وتابع: "يتعين أن يظل عدد المصابين عند مستوى يمكن للنظام الصحي التعامل معه".

طباعة