الملكة إليزابيث تستخدم "فايس تايم" للتواصل مع أفراد عائلتها

    الجميع معنيون بتدابير الوقاية من فيروس "كورونا" المستجد، لذا فإن مساعدين في قصر باكنغهام يبحثون لإيجاد أفضل طريقة لإعداد محادثات الفيديو، الأسبوع المقبل، إذ يتم جلب المعدات لتسهيل المحادثات العائلية بين الملكة إليزابيث وأفراد عائلتها وأصدقائها.

    ووفقاً لصحيفة "ديلي تلغراف"، فإن موظفي القصر يعملون على تحديد أفضل طريقة لتحقيق ذلك، باستخدام تطبيقات مثل "فايس تايم" و"سكايب"، لكن مع إجراءات أمان إضافية، وهو أمر مطلوب لأفراد العائلة المالكة. وأضاف المصدر الملكي، "هذه إحدى الطرق التي ستحاول الملكة البقاء من خلالها على اتصال مع عائلتها وأصدقائها".

    كما ستمكن تقنية الفيديو الملكة من رؤية أحفادها، وفقاً للمصدر ذاته، إذ يتلقى الأمير جورج والأميرة شارلوت، تعليمهما، حالياً، في المنزل مع الأمير لويس، بينما يوجد أرشي، في كندا مع ميغان ماركل والأمير هاري.

    طباعة