"الداخلية" المصرية ترد على حقيقة معرفة "الزوجة الثانية" عبر موقعها

ردت مصادر في وزارة الداخلية المصرية عن ما تداولته بعض المواقع الإخبارية والصفحات الإلكترونية الفترة الماضية، من تقارير إرشادية تحت عناوين مختلفة تتحدث عن خطوات معرفة السيدة زواج زوجها من أخرى من عدمه، عن طريق صفحة قطاع الأحوال المدنية بموقع وزارة الداخلية.

وأوضحت المصادر لصحيفة "الوطن" المصرية، أن الخطوات الواردة في تلك التقارير هي ذات الإجراءات المتبعة في استخراج القيود العائلية من خلال موقع وزارة الداخلية على شبكة الإنترنت، وينطبق عليها ذات الخطوات والإجراءات المتبعة في استخراج واستلام القيود العائلية من المواقع الجغرافية لقطاع الأحوال المدنية.

وأشارت إلى أن ذلك يجري بشرط سابقة استصدار القيد العائلي من أحد مواقع القطاع الجغرافية في حالة التقدم لاستخراجه من الإنترنت، على أن يجري تقديم الطلب من خلال صاحب الشأن (أحد طرفي واقعة الزواج أو أحد الأبناء).

يذكر أن وزارة الداخلية أعلنت عن خدمة القيد العائلي عبر موقع وزارة الداخلية، حيث يجري استخراج قيد عائلي للزوج.

وكانت بعض المواقع الإخبارية نشرت تقارير بعنوان "طريقة كشف الزوجة الثانية من القيد العائلي، واعرفي جوزك متجوز عليكي ولا لأ"، وذلك من خلال نشر تفاصيل خدمة استخراج القيد العائلي من وزارة الداخلية.

يشار إلى أنّ العديد من السيدات المصريات تلقين رسائل عبر مواقع التواصل الاجتماعي والرسائل الفورية تحمل رسالة مفادها "عزيزتي الزوجة .. الآن بإمكانك معرفة عدد الزوجات لدى زوجك من خلال البوابة الإلكترونية لوزارة الداخلية المصرية".

ولكن بعد الدخول صدمن بأنه لا يحق للزوجة معرفة ذلك حيث يشترط الموقع لكشف الحقيقة الحصول على بيانات الرقم القومي "البطاقة" الخاص بأحد والدي الزوج.

 

 

طباعة