حركة "طالبان" تقتل 4 حمير بالرصاص لسبب غريب !

قال مسؤولون محليون، اليوم، إن مسلحين ينتمون لحركة طالبان، قتلوا رمياً بالرصاص أربعة حمير، لسبب غريب، وهو أنها كانت تنقل الطعام إلى قرية تسيطر عليها الحكومة في إقليم غور بغرب أفغانستان، فاستولى مسلحو الحركة على الطعام الذي كانت تحمله الحمير وقتلوها.

ووقع الحادث قبل خمسة أيام في منطقة تشارسادا بإقليم غور، وهي منطقة خاضعة، إلى حد كبير، لسيطرة «طالبان»، بحسب ما ذكره عضو مجلس الإقليم محمد مهداوي، والمتحدث باسم حاكم الاقليم عبدالحي خطيب، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ).

ويسيطر مسلحو «طالبان» على 90% من تشارسادا منذ سنوات، وهناك فرص محدودة بالنسبة لهؤلاء الذين يعيشون في قرية مانج التي تسيطر عليها الحكومة، ومن بينهم قوات الأمن، للحصول على الغذاء وغيره من الضروريات.

وفي الأسبوع الماضي، قامت امرأة من قرية مانج التي تسيطر عليها الحكومة، بتحميل أربعة حمير بالدقيق والزيت والأرز، بعد زيارة أقاربها في المنطقة الخاضعة لسيطرة «طالبان»، وعند عودتها إلى مانج، أوقفها المقاتلون الذين لم يسمحوا لها بأخذ الحمير إلى المنطقة التي تسيطر عليها الحكومة.

وبعد إبداء المرأة بعض المقاومة، استولى المقاتلون على الطعام، وأطلقوا النار على الحمير الأربعة، فقتلوها بحسب ما قاله المسؤولون.

طباعة