مشهد مأساوي لوفاة طفلة صعقاً يصدم المصريين

    انتشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي في مصر مقطع مصور لانتشال جثة طفلة قضت صعقاً وغرقاً بسبب الأمطار الغزيرة التي شهدتها مصر أمس.

    وتوفيت الطفلة مروة صادق عبد المجيد صعقاً، بعد أن حاولت الاستعانة بعمود إنارة من مياه الإمطار الغزيرة، إلا أن عمود الإنارة لم يكن رحيماً بها فصعقها، ولتغرق تحت مياه الأمطار.

    وحاول الأهالي في مدينة العاشر من رمضان المصرية العثور على جثة مروة، لينتشل أحدهم جثتها وسط صراخ وبكاء أهلها.

    وأثار مشهد انتشال جثة الطفلة وصراخ أهلها وجيرانها صدمة المصريين، حيث بدى المشهد قاسياً ومأساوياً. 

     

    طباعة