مقتل 4 مشردين تعرضوا للضرب حتى الموت في نيويورك

الشرطة الأميركية

أعلنت الشرطة في مدينة نيويورك الأميركية، أن أربعة مشردين قتلوا بعد أن هاجمهم شخص أثناء نومهم وضربهم حتى الموت.

وقالت الشرطة في مؤتمر صحافي، إن مشتبهاً فيه يبلغ من العمر 24 عاماً، وهو مشرد أيضاً، تم احتجازه، مضيفة أن مشرداً آخر نجا من الهجمات لكنه أصيب بجروح خطيرة ونقل إلى المستشفى في حالة حرجة.

وتلقت الشرطة بلاغاً بحادث القتل من خلال مكالمة طوارئ قبل الساعة الثانية صباح أمس السبت، وقال شهود للضباط إنهم رأوا رجلاً يضرب ضحيتين في حي تشاينا تاون في مانهاتن، حيث تم إعلان وفاة أحد هؤلاء الضحايا في مكان الحادث.

والضحية الأخرى هو الرجل المصاب بجروح خطيرة، حيث أصيب بجروح في الرأس وتأمل الشرطة في استجوابه كجزء من التحقيق الجاري، وقالت الشرطة إنه عثر على ثلاث جثث أخرى في مواقع منفصلة خلال عملية بحث موسعة للمنطقة قرب برودواي في وسط مانهاتن.

وقال قائد الشرطة ستيفن هيوز، إنه خلال عمليات البحث عثر رجال الشرطة أيضاً على المشتبه فيه، الذي تنطبق عليه المواصفات التي أدلى بها الشهود، إلى جانب جسم معدني وصفه بأنه أنبوب.

وقال كبير المحققين مايكل بالداسانو: "يبدو أن جميع الضحايا كانوا نائمين عندما تعرضوا للهجوم، يبدو أنها مجرد هجمات عشوائية، ولا يوجد ما يشير إلى أن الرجال قد استُهدفوا بسبب عرقهم أو أعمارهم".

طباعة