الشرطة الهندية تحقق في تشويه صورة المهاتما غاندي

فتحت الشرطة الهندية تحقيقا في دعوى تشويه صورة لبطل الاستقلال الهندي المهاتما غاندي داخل متحف، وذلك خلال الذكرى الـ150 لميلاد الزعيم، والتي تحل هذا الأسبوع، وفقا لمسؤولين.

وكتب مجهولون كلمة «خائن» بالطلاء الأخضر على صورة بالنصب التذكاري في «بابو بهوان» بمقاطعة ريوا، في ولاية «ماديا براديش» وسط البلاد.

واكتشف منظمون من حزب المؤتمر الوطني الهندي هذا التشويه عندما احتشدوا عند النصب التذكاري لإحياء الذكرى السنوية لميلاد غاندي، الثاني من أكتوبر الجاري.

وقال رئيس شرطة المقاطعة عبيد خان، عبر الهاتف: «نحقق في تشويه صورة، ولكن ليس لدينا معلومات ولم نعتقل أحدا حتى الآن».

ورفضت الشرطة أيضا ادعاءات المدعي، غورميت يسنج مانغو، زعيم حزب المؤتمر، بفقدان جرة تحتوي على رماد جثة غاندي، مشيرة إلى قول فريق العاملين بالنصب التذكاري إن هذا الرماد لم يتم الاحتفاظ به في المتحف مطلقا.

وقال خان إن الشرطة أطلقت دعوى جنائية في الحادث على أساس أنه «يضر بالوحدة الوطنية» ويمثل انتهاكا محتملا للسلام.

ولم يعلن أحد مسؤوليته عن هذا الفعل، ويعارض متطرفون هندوس أفكار غاندي، ويلقون عليه باللائمة في تقسيم الهند في عام 1947، حيث أسست دولة باكستان.

وتم حرق جثة غاندي في نيودلهي بعد اغتياله على يد الهندوسي المتطرف ناثورام جودسي، في 30 يناير 1948، وتم وضع رماده في العديد من الجرات ونثرها في أنهار مختلفة بمختلف أنحاء البلاد.

 

طباعة