خفضا للنفقات.. الرئيسة المقبلة للمفوضية الأوروبية تقيم في مكتبها ببروكسل

قال المتحدث باسم الرئيسة المقبلة للمفوضية الأوروبية الذراع التنفيذي للاتحاد الأوروبي أورزولا فون دير لاين، اليوم الخميس، إنها تعتزم الإقامة في شقة صغيرة داخل مقر المؤسسة التي ستقودها في مبنى برلايمونت.

وقالت وكالة أنباء بلومبرغ، إنه على الرغم من أن فون دير لاين ستتقاضى أكثر من 25 ألف يورو (27 ألف دولار) شهريا، إلا أنها لن تستأجر شقة في بروكسل، وبدلاً من ذلك ستقيم في الغرفة التي تبلغ مساحتها 25 مترا مربعا.

وأضاف المتحدث، أن هذه الخطوة تهدف إلى تجنب أية نفقات إضافية تتعلق بالإجراءات الأمنية، حال استئجارها لشقة أو غرفة في فندق، مثل سلفها جان كلود يونكر.

كما أن فون دير لاين سوف تتجنب التنقل يوميا في طرق بروكسل المزدحمة.

ومن المقرر أن تتولى فون دير لاين، وزيرة الدفاع الألمانية السابقة، مهام منصبها في الأول من نوفمبر المقبل، خلفا لرئيس المفوضية المنتهية ولايته جان كلود يونكر.

وتقوم المفوضية الأوروبية بإقتراح ومراقبة وسن التشريعات الخاصة بالتكتل المكون من 28 دولة وأعضاء آخرين من المنطقة الاقتصادية الأوروبية.

كما أنها تتمتع بسلطة التفاوض المتعلقة باتفاقيات التجارة الحرة والقدرة على منع عمليات الاندماج بين الشركات العملاقة.

يذكر أنه قد سبق ليونكر فيما مضى الشكوى من أن رئيس المفوضية لا يحق له الحصول على إقامة رسمية، وبدلا من ذلك يتعين عليه استخدام راتبه لتأمين الإقامة في بروكسل.

وستحتفظ فون دير لين، وهي أم لسبعة أطفال، بمقر إقامة أسرتها في هانوفر بألمانيا، حيث يعمل زوجها كطبيب هناك أيضا.

واعتادت فون دير لاين التي تخرجت من كلية هانوفر الطبية وعملت كطبيبة وتخصصت في صحة المرأة، الإقامة في مكتبها في برلين عندما كانت تشغل منصب وزيرة الدفاع في ألمانيا.

طباعة