شقيقة الطفلة جنة: "جدتي قطعت لحمنا وخلعت أظافرنا"

الطفلة جنة في المستشفى قبل وفاتها

قالت الطفلة أماني، 6 سنوات، شقيقة الطفلة جنة، ضحية التعذيب والعنف الأسري في مصر، إن جدتها التي تسببت في وفاة شقيقتها، خلعت لها ظفرين بـ"بنسة كهرباء"، لأنها فتحت باب الثلاجة، وكوتها بالنار لأنها "أكلت أرز كثير"، مضيفة أمام النيابة العامة في شربين بمحافظة الدقهلية: "كانت جدتي تستخدم البنسة في تقطيع لحمنا لو ارتبكنا أي خطأ، وكنا مرعوبين منها"، وفق ما ذكرت صحيفة الوطن المصرية.

وحكت الطفلة حالة الرعب التي عاشتها خلال 10 أشهر منذ نقل حضانتها من أبيها إلى جدتها لأمها، وأكدت الطفلة أماني في التحقيقات، أن أثار التعذيب الموجودة على جسمها هي وشقيقتها المتوفاة "جنة"، تسببت فيها جدتها لأمها، مستخدمة "بنسة كهرباء" وآلة حادة كانت تسخنها على النار وتكويهم بها.

يذكر أن الطفلة جنة توفيت، أمس، بعد اكتشاف أثار التعذيب عليها في مناطق حساسة من جسمها، وتم بتر الساق اليسرى لها بعد إصابتها بغرغرينا، وشيع جثمانها أهالي قريتها في جنازة مهيبة، شارك فيها الآلاف، وأمرت النيابة بحبس الجدة المتهمة 15 يوماً، على ذمة التحقيقات.

 

طباعة