قتيل بطعنة سكين وسيخ للشوي في ليون الفرنسية

قتل رجلان، أحدهما مسلح بسكين والآخر بسيخ للشوي، شخصا وأصابا ستة آخرين بعد ظهر السبت في فيلوربان، قرب ليون (وسط شرق فرنسا)، كما أفادت مصادر في الشرطة.

وأكدت الشرطة القبض على أحدهما وأنها لا تزال تبحث عن الآخر. وكان نحو خمسين من رجال الإطفاء في مكان الحادث في فترة ما بعد الظهر.

وقعت الحادثة قرب محطة المترو في فيلوربان، البلدة المحاذية لمدينة ليون.

وشاهد صحافي من وكالة فرانس برس جثة وضعت داخل كيس مخصص لذلك نقلت الى سيارة إسعاف وسط آثار دماء على الأرض بالقرب من محطة المترو حيث فرضت الشرطة طوقا امنيا كبيرا.

لم يتسن الاتصال بالسلطات القضائية على الفور كما لم تتم معرفة دوافع المهاجمين.

في مايو الماضي، أدى هجوم بواسطة طرد مفخخ أمام مخبز في وسط ليون إلى إصابة 14 شخصا بجروح طفيفة.

طباعة