السيسي يفاجئ رئيس الشركة الوطنية: «بتقبض كام؟!»

صورة

فاجأ الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، السبت، مسؤولا بسؤاله عن دخله الشهري بشكل علني، وذلك في إشارة منه إلى أن المسؤولين الذين يتولون مسؤولية مشروعات ضخمة، لا يتقاضون مبالغ طائلة.

ووجه السيسي سؤاله إلى رئيس الشركة الوطنية للزراعات المحمية، اللواء محمد عبد الحي، قائلا: «يا محمد يا عبد الحي، أنت بتقبض كم؟».

من جانبه، رد عبد الحي على السؤال قائلا: «14200 جنيه يا فندم» (نحو 850 دولارا)، وذلك خلال افتتاح مشروعات الصوب الزراعية بقاعدة محمد نجيب، شمالي البلاد، صباح السبت. ثم استفسر السيسي عما إذا كان المبلغ يكفي احتياجات رئيس الشركة الوطنية للزراعات المحمية، الذي أجاب بالتأكيد.

ثم سأل الرئيس المصري عن أية مكافآت أو مزايا إضافية، فكرر اللواء عبد الحي ذات الرقم.

وقال السيسي إن القيادات العاملة بالمشروعات التنموية كافة يتقاضون رواتب عادية، لا تقارن بما يتقاضاه نظراؤهم في الشركات الخاصة.

وتابع السيسي حديثه، بالإشارة إلى أنه في إحدى المرات سأل عبد الحي عن مكان سكنه، ليكتشف أنه مقيم في مكان يبعد 40 كلم عن مقر عمله، مضيفا: «طالبته بتغيير مكان سكنه، فرد علي بالقول إنه لا يملك سوى تلك الشقة».

واستطرد الرئيس المصري قائلا: «مش معنى إن الناس دي بتعمل مشروعات بالمليارات، إنها تأخد وتحط في جيبها... اللي يعمل كدة ملوش مكان بيننا».

وقال السيسي: «في ناس بتطلع بكلام مغرض، لكن والله ملوش مكان بينا ولا بشكل قانوني أو غير قانوني، المقابل مش فلوس بس، المقابل كرامة مصر بين الدول.

ويفتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي، 1300 من الصوب الزراعية على مساحة 10 آلاف فدان في إطار المرحلة الثانية من»قطاع محمد نجيب للزراعات المحمية"، في منطقة الساحل الشمالي.

وأوضح السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، أن إنتاج المشروع يعادل نحو مليون فدان من الزراعات التقليدية، كما يعد المشروع الأكبر في مجال الصوب الزراعية بمنطقة الشرق الأوسط.

ويهدف المشروع إلى المساهمة في تحقيق الأمن الغذائي وسد الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك فضلا عن تعظيم الاستفادة من الأراضي المتاحة للأنشطة الزراعية مع ترشيد استخدام مياه الري.​

 

طباعة