ترامب يصف كارتر «بالرئيس المنسي»

شكك الرئيس الأميركي السابق جيمي كارتر في شرعية انتخاب الرئيس الحالي دونالد ترامب ما أدى إلى انتقاد الأخير له.

وقال ترامب اليوم السبت خلال مؤتمر صحافي في ختام قمة العشرين بمدينة أوساكا اليابانية عن كارتر: «كان رجلا لطيفا، وكان رئيسا فظيعا».

وأضاف ترامب أن كارتر ظل ينتقد على مدار أعوام من جانب حزبه الديمقراطي نفسه، «وهو عموما يشبه الرئيس المنسي».

وقال ترامب: «أنا أفهم لماذا قال ذلك، لأنه كان رئيسا غير جيد».

وكان كارتر أعلن الجمعة أنه يعتقد أن ترامب لم يصل إلى منصب الرئاسة عقب انتخابات 2016 إلا بسبب التدخلات الروسية المحتملة.

وقال كارتر خلال نقاش علني إن هناك وفقا لرؤيته شكوكا في أن روسيا تدخلت في الانتخابات.

قلما يمارس الرؤساء الأميركيون السابقون انتقادات لمن يأتون بعدهم.

وقال كارتر: «أعتقد أن هذا التدخل حتى وإن لم يتم تقييمه كميا، إلا أنه ربما يبين حين يدرس كلية أن ترامب لم يفز فعليا بانتخابات 2016. إنه خسر الانتخابات ولكنه وصل إلى المنصب، لأن الروس تدخلوا من أجله».

وعندما سأل المذيع كارتر إن كان يعتقد أن ترامب رئيس غير شرعي، قال: «بناء على ما قلته للتو ولا يمكن أن أسحبه ثانية أقول نعم».

وأكد ترامب أنه لم يفز بسبب روسيا وإنما لأن حملته الانتخابية كانت «أفضل وأذكى وأقوى» من حملة كلينتون.

وأضاف ترامب قائلا: «لقد فزت في ولايات لم يكن الجمهوريون يفوزون فيها عادة».

وتتهم الاستخبارات الأميركية روسيا بالتدخل في المعركة الانتخابية آنذاك عن طريق وسائل منها الهجمات الإلكترونية من أجل مساعدة ترامب والإضرار بمنافسته الديمقراطية وقتها هيلاري كلينتون.

إلا أن الاستخبارات لم تقدم شيئا عما إذا كان هذا الأمر كان له تأثير في نجاح ترامب أم لا.

طباعة