أمير طعيمة: "بلاش مصر يا ميريام"

    صورة

    توالت ردود الأفعال الغاضبة على تصريحات ميريام فارس، عقب تعليقها حول غيابها عن الحفلات في مصر، على هامش مؤتمر صحفي ضمن فعاليات مهرجان "موازين"، حيث دخل عدد من مشاهير الوسط الغنائي على خط الأزمة، حيث علق الشاعر الغنائي، أمير طعيمة، عبر حسابه على "فيس بوك"، ليؤكد أن مصر نظمت حفلات لمطربين عالميين بعد الثورة كان على رأسهم "ياني" الذي تخطى أجره في حفلتي الأهرامات المليون دولار.

    كما أن معظم نجوم الصف الأول في لبنان أقاموا حفلات بمصر مثل راغب علامة ونانسي عجرم وإليسا، وكذلك السيدة ماجدة الرومي، معتبراً أنهم يتحصلون على أجور تفوق ما تحصل عليه ميريام فارس.

    واعتبر طعيمة أن ميريام ليست ثقيلة على مصر وإنما أرشيفها الغنائي ليس بالثقيل، وبالتالي لا يوجد طلب عليها من مصر، موجها لها نصيحة أن تعمل على نفسها بدلا من تلك الحجج الواهية.

    واختتم الشاعر الغنائي حديثه موجها رسالته لميريام "بلاش مصر يا ميريام.. إن مكنش من باب الأدب يبقى من باب الذكاء".

    فيما سخر منظم الحفلات والمنتج، وليد منصور، من ذلك التصريح عبر حسابه على "فيسبوك"، مؤكداً أن ميريام كانت تحصل على 20 ألف دولار حينما كان سعر الدولار 7 جنيهات مصرية، أي ما يوازي 140 ألف جنيه، "وهو ما يعادل سعر إيجار سماعة في حفلات عمرو دياب وتامر حسني وحماقي وشيرين".

    وغرد المطرب والملحن المصري، رامي جمال، رداً على ميريام قائلاً: "الفنانة اللي بتقول إنها بقت تقيلة على مصر ليا عندها فلوس بقالها سنة والله.. ادفعيهم الأول يا تقيلة".

    من جانبها، وجهت الفنانة اللبنانية ميريام فارس رسالةً تشكر فيها الشعب المصري والفنان هاني شاكر نقيب الموسيقيين من خلال مقطع فيديو.

    وقالت فارس في الفيديو: "أتوجه بالشكر لنقابة الفنانين بمصر وعلى رأسهم الفنان الكبير هاني شاكر الذي تفهمني وفهم لهجتي اللبنانية ولم يسيء الظن فيني".

    وأضافت: "هناك أشخاص حاولوا الاصطياد بالماء العكرة وأن يصبوا كل حقدهم فيني، ما بدها هلقد".

    وتابعت فارس: "لولا مصر والمصريين لم يكن يتسنى لي أن أكون اليوم في المغرب وأن أقف أمام 160 ألف متفرج من الجمهور".

    وختمت فارس الفيديو بتقديم اعتذارها من جديد للمصريين، شاكرة جميع من أنصفوها.

    طباعة