فتوى دينية جديدة تحرّم PUBG

أصدرت مجموعة من رجال الدين في إندونيسيا، أمس، فتوى جديدة ضد لعبة PUBG الشهيرة، إذ اعتبروا أنّها تشمل أعمال عنف، وهو أمر منافِ لعقيدة الدين الإسلامي.

وأوضح مجلس العلماء بمقاطعة "أتشه" بجزيرة سومطرة، أنّ الفتوى تؤكد تحريم لعبة "بابجي" وألعاب العنف الشبيهة لها، إذ تعمل على تغيير سلوك الأشخاص، حسب ما ذكرت "روسيا اليوم".

وصرح المجلس بأنّ الفتوى تشمل ألعاب عنف أخرى، إذ أتت الفتوى بعد منع اللعبة في العراق، نيبال، وولاية كجرات الهندية.

طباعة