هاري وميغان: لا نريد هدايا للمولود.. تبرعوا للأعمال الخيرية

مع اقتراب استقبالهما لمولودهما الأول، حث الأمير البريطاني هاري وزوجته ميغان المجتمع في المملكة المتحدة على التبرع لمنظمات خيرية بدلا من تقديم هدايا لهما بمناسبة المولود القادم.

وروج دوق ودوقة ساسيكس على حسابهما على موقع انستغرام للتبرع لأربع مؤسسات خيرية لدعم العائلات الفقيرة، ومن بين هذه المؤسسات «ليتل فيليدج» في لندن التي تقدم مستلزمات الأطفال والرضع كاللعب والملابس للآباء بأسعار زهيدة.

وفوجئت المؤسسة تماما بالاهتمام الكبير بها بعد المنشور الملكي، وقالت رئيسة المؤسسة صوفيا باركر لوكالة الأنباء البريطانية (برس أسوسييشن) إن المؤسسة تلقت رسائل وتبرعات من الخارج أيضا من استراليا وتكساس.

وأضافت: «نحن منظمة خيرية صغيرة، ودعم كهذا يمثل أهمية بالغة بالنسبة لنا».

وكان هاري وميغان دشنا حسابهما المشترك على انستغرام يوم الثلاثاء الماضي، ولديهما في الوقت الراهن أكثر من أربعة ملايين متابع.

طباعة