هولندية تقيم طقوساً روحية في معبد فرعوني للتخلص من الحزن

قدمت الهولندية إيفون تاكنج، دعوة للعلاج بالطاقة والتخلص من شحنات الحزن والغضب والانفعالات عبر استدعاء الطاقة الفرعونية، وذلك من خلال إعلان عن فعالية ضخمة من المقرر تنظيمها في معبد "أبيدوس" بمحافظة سوهاج المصرية، بهدف تقديم طرق علاجية
واستشفائية باستخدام نفس الطقوس التي مارسها المصريون القدماء.

ونقلت صحيفة "الوطن" المصرية عن تاكنج قولها: "هدفنا السعى لإعادة اكتشاف الإنسان لنفسه من خلال العلوم المصرية القديمة، فالأنشطة التى يمارسها المشاركون يمكن اعتبارها علاجاً نفسياً وروحياً وجسدياً ويخصلهم من الحزن"، قالتها تاكنج.

وهذه الفعالية هي الأولى من نوعها في الدمج بين السياحة التاريخية والفنية والعلاجية والروحية، بالتعاون مع المكتب العلمي لوزارة الآثار المصرية، وتتضمن محاضرات يلقيها علماء مصريون وأجانب، منهم الدكتور محمود الجندي، وعالم المصريات الهولندي، هوب براغ، والعالم الأميركي، جيم ويسترمان، إلى جانب جلسات للعلاج بالطاقة الروحية (البا والكا).

وتؤكد تاكنج أن العلاج بالطاقة يتم داخل "بيت الشفاء" التابع لفندق "بيت الحياة"، وأسسته الإنجليزية أوم سيتى عام 1962، والتي اختارت أن تنشئ الفندق بجوار معبد "أبيدوس"، لعظمة المدينة المليئة بالطاقة الروحية الهائلة.

 

طباعة