سريالي

«الهايكنغ» على جبال خورفكان

أحمد المظلوم

المغامرات عشقه منذ صغره وكيف لا وهو ابن مدينة أكتافها الجبال وثوبها البحر، مدينة خورفكان، التي تُعد لدى الكثيرين الوجهة المثالية لممارسة الرياضات الجبلية والبحرية.

عندما كان يبلغ من العمر 12 عاماً، بنى سلطان العبيدلي مع إخوته وأصدقائه كوخاً فوق شجرة سدر كبيرة لمحاكاة تجربة العيش وسط الطبيعة في ظروف بدائية، وفي عامه الـ37 رفع رأسه يوماً، نحو سلسلة التلال الشرقية ومن يراه يظن بأنه يطالع إحدى قمم الجبال بشكل مباشر بينما هو كان يرى شيئاً مختلفاً كان يرى خطاً متعرجاً أنيقاً، ذلك الخط المتعرج، أصبح اليوم يعرف بمسار الرابي الجبلي.

لكن لنعود بالزمن إلى الوراء عشر سنوات، وتحديداً في عام 2009، حين تعلق برياضة «الهايكنغ» في جزيرة فانواتو الواقعة في المحيط الهادئ المعروفة ببراكينها النشطة وجمال طبيعتها، والتي زارها ضمن الوفد الإماراتي المشارك في برنامج «سفينة شباب العالم» الذي تنظمه سنوياً الحكومة اليابانية، والذي يجمع تحت رايته عشرات الشباب من مختلف الثقافات وبقاع الأرض قاطبة، «هذه الرحلة غيرتني» قال لي سلطان، فقد تعرف على شخصيات كثيرة نشأت في بيئات مختلفة عنه أسهمت في إثراء تجربته الإنسانية بشكل كبير، وعاد من هذه الرحلة محملاً بدروس كثيرة تعلمها هناك وبعد مضي سنوات عديدة، لايزال يحتفظ بتلك الشرارة التي انبثقت في فانواتو... حب رياضة «الهايكنغ».

طلوعاً ونزولاً على الجبل الذي يتمتع بإطلالة آسرة على مدينة خورفكان والساحل الشرقي، ظل سلطان يختبر المسار بنفسه، ويعيد رسمه مرة بعد أخرى، حتى توصل إلى الشكل الأمثل له بعد أشهر عدة من العمل المتواصل، مراعياً لأفضل معايير السلامة العالمية.

يتوافد على المسار في أيامنا هذه العشرات وأحياناً المئات من هواة رياضة «الهايكنغ» بشكل أسبوعي بعد أن حقق نجاحاً في اجتذاب السياح وانخفضت نسبة حالات فقدان الأشخاص في الجبال بشكل ملحوظ، وأصبح مسار الرابي أحد معالم المدينة البارزة، منذ أن افتتحه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة في عام 2019 تزامناً مع افتتاح «برج الرابي» المجاور له، والذي تم تحت إشراف ودعم دائرة التخطيط والمساحة في الإمارة. ولا تكاد تمر أيام عدة إلا ورأيت أحد الأصدقاء أو المتابعين في وسائل التواصل الاجتماعي ينشرون صوراً لهم أثناء زيارتهم للمسار فماذا يقول لنا ذلك؟

يمكننا تقليل حالات ضياع هواة رياضة «الهايكنغ» في الجبال عن طريق إنشاء المزيد من المسارات الجبلية المعتمدة رسمياً، وهذا أحد الحلول.

Ahmed_almadloum

لقراءة مقالات سابقة للكاتب يرجى النقر على اسمه .


طلوعا ونزولا على الجبل الذي يتمتع بإطلالة آسرة ظل سلطان يختبر المسار بنفسه، ويعيد رسمه مرة بعد أخرى

طباعة