دون تحديد السبب.. العثور على 1700 فقمة نافقة على شاطئ روسي

عثر على 1700 من الفقمات المهددة بالانقراض، نافقة على ساحل بحر قزوين في داغستان بروسيا.

وبحسب السلطات المحلية، لم يتم تحديد سبب النفوق بعد، ومن المحتمل أن يزداد عدد الحيوانات النافقة.

ويفتش المتخصصون في وكالة مصايد الأسماك الفيدرالية الروسية ،ومكتب المدعي العام البيئي، الساحل، ويواصلون جمع البيانات من أجل الأبحاث المختبرية.

وقال مسؤولون في البداية، أمس، إنه تم العثور على 700 فقمة نافقة على الساحل، لكن زاور غابيزوف، رئيس مركز حماية البيئة في بحر قزوين، أعلن الأحد، أنه بعد تفتيش أوسع للساحل، ارتفع عدد الحيوانات النافقة إلى 1700، بحسب ما نقلت وكالة أنباء ريا نوفوستي الحكومية.

وأوضح غابيزوف أن الفقمات نفقت على الأرجح قبل أسبوعين. وأضاف أنه لم يكن هناك ما يشير إلى مقتلهم على يد صيادين.

ولم يرصد بحث خبراء من الوكالة الفيدرالية لمصايد الأسماك، ومدعون قاموا بفحص الساحل، وجمعوا البيانات للأبحاث المختبرية ، أي ملوثات على الفور.

ونسبت العديد من الحوادث السابقة للوفيات الجماعية لفقمة البحر إلى أسباب طبيعية.

تختلف البيانات بشأن عدد الفقمات في بحر قزوين بشكل كبير. وقالت وكالة مصايد الأسماك إن العدد الإجمالي لفقمة بحر قزوين بين 270 ألفا إلى 300 ألف، في حين قدر رئيس مركز حماية البيئة في بحر قزوين عددها بـ70 ألفا.

طباعة