626 مليون دولار تعويضات لضحايا تسمم بالمياه الملوثة في مدينة فلينت الأمريكية

أصدرت محكمة أميركية أمس الموافقة النهائية على دفع أكثر من 600 مليون دولار لضحايا تسمّم بالرصاص من مياه الشرب في مدينة فلينت في فضيحة صحية هي الأسوأ في تاريخ الولايات المتحدة.

وقالت القاضية في محكمة في ميشيغان جوديث ليفي خلال تلاوتها القرار «يمثّل الاتفاق الذي توصلنا إليه نجاحًا رائعًا لأسباب عديدة منها وضعه مخططًا وجدولًا زمنيًا للتعويضات المناسبة لكلّ شخص مخوّل للحصول عليها».

وكُشف عن الاتفاق الذي ينصّ على تعويض الضحايا بمبلغ 626 مليون دولار - ستدفع جزءًا كبيرًا منها ولاية ميشيغان - في آب/أغسطس 2020 بعد مفاوضات صعبة استمّرت 18 شهرًا. وهذه المبالغ موجّهة بشكل خاص إلى أطفال المدينة الصناعية سابقًا، بحسب الوثيقة القضائية، بعد أن أصبحت المدينة رمزًا لعدم المساواة الاجتماعية في الولايات المتحدة، بالإضافة إلى البالغين القادرين على تقديم براهين على أمراض مرتبطة بتسممهم بالرصاص.
 

طباعة