كولومبيا:عطلة يومين للموظفين عند نفوق «حيوانهم الأليف»

يتوقع العمال في كولومبيا الحصول على إجازة مدفوعة الأجر لمدة يومين إذا نفقت أحد حيواناتهم الأليفة، وذلك بموجب قانون جديد لا يزال قيد البحث، وفقاً لصحيفة «ديلي ميل».

وقدم عضو الكونغرس عن الحزب الليبرالي أليخاندرو كارلوس تشاكون، (48 عاماً)، مشروع قانون يلزم أصحاب العمل بتوفير يومي إجازة مدفوعة الأجر بعد وفاة حيوان أليف يرتبط بأحد الموظفين.

وقال تشاكون: «توجد علاقة عائلية ليس فقط بين البشر، ولكن أيضاً بين البشر وأنواع أخرى».

ونقل موقع «إل تيمبو» الإخباري عن تشاكون قوله: «بعض الناس ليس لديهم أطفال، لكن لديهم حيوان أليف محبوب للغاية يطورون معه علاقة عميقة». وأضاف أن الإجازة المقترحة مدفوعة الأجر ستساعد الناس على «التغلب على حزنهم وألم فقدان هذه الحيوانات المحبوبة دون الانشغال بوظائفهم».

وقال المسؤول إن مشروع القانون سيكون ذا صلة بغالبية العائلات الكولومبية، حيث إن ستة من كل 10 أسر لديها حيوانات أليفة.

ولا يحدد مشروع القانون الحيوانات التي تعتبر «أليفة»، ومع ذلك ذكر موقع «إل تيمبو» أن التشريع المقترح وصف حيواناً أليفاً كحيوان كان للمالك معه «رابطة عاطفية قوية». كما نص على أن أيام الإجازة المدفوعة لا تنطبق في حالة نفوق الحيوانات البرية أو الحيوانات «الغريبة».

وتنص الوثيقة أيضاً على أن الموظف لن يحصل على إجازة مدفوعة الأجر إلا إذا أخبر صاحب العمل عن الحيوان الأليف قبل نفوقه، ويمكنه تقديم دليل على الموت.

 

طباعة