عامل نظافة صيني يستغل استراحة عمله بالرقص مع المكنسة

صورة

يستغل عامل النظافة الصيني، ليو وين قه، 53 عاما، في مدينة ييوو بمقاطعة تشجيانغ الصينية، استراحة عمله للرقص في الفضاء المفتوح على جانب الطريق، وعلى الرغم من عدم وجود شريكة له، إلا أنه يرقص بسعادة بالغة مع المكنسة في يده، بينما يتصبب عرقا.

وبحسب وسائل اعلام صينية، فإنه قبل ثماني سنوات، وعن طريق الصدفة، أصبح ليو مهووسا بالرقص الرياضي، لذلك بدأ في ممارسة الرقص.

يستيقظ ليو في الساعة 4 صباحا ويعمل حتى الساعة 6 أو 7. بعد ذلك، يذهب إلى استوديو الرقص .

قال ليو إنه بغض النظر عن مدى تعبه، فطالما كان هناك رقص، سيكون نشيطا للغاية وسيختفي كل التعب.

منذ تعلم الرقص، شارك ليو في 70 أو 80 مسابقة رقص في جميع أنحاء البلاد. لم يكتسب عددا كبيرا من المعجبين ويحصل على العديد من الجوائز والميداليات فحسب، بل حصل أيضا على شهادة مدرس الرقص الوطنية من المستوى الثاني.

ويقول ليو: "يمنحني الرقص شعورا مختلفا. أشعر بالانتعاش عندما أسمع الموسيقى"، وتابع: "في الوقت الحاضر، أصبح الرقص جزءا لا يتجزأ من عملي وحياتي. غالبا ما يكون هناك أشخاص يتصلون بنا للحصول على المشورة بشأن الرقص."

وفي هذا الصدد، شكل ليو بشكل خاص مجموعة لتعليم الرقص الرياضي، وغالبا ما يشارك مقاطع فيديو تعليمية وخبرته في ممارسة الرقص، والتي لم تحقق نفسه فحسب، بل جعلت الآخرين سعداء أيضا.

طباعة