العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    وزير يتحول إلى "ديليفري" في ألمانيا! فيديو

    صورة

    اعتاد ركوب سيارات الليموزين مرتديا بدلة، والآن سيد أحمد شاه سادات "50 عاما"،  يرتدي سترة برتقالية زاهية يدفع دراجته في مدينة لايبزيغ ليقوم بتوصيل البيتزا.ز هكذا بدأت صحيفة "بيلد" الألمانية تقريرها عن الوزير السابق سيد أحمد شط سعدات الذي هرب إلى ألمانيا ليبدأ من الصفر خلال هجوم طالبان، وعلى خلفية التحقيقات ضده.

    وقالت الصحيفة إن سعدات يعيش في لايبزيغ منذ ما يقرب من عام، في شقة صغيرة مساحتها 70 مترا مربعا، مقابل 400 يورو في شرق المدينة، ويقوم بنقل البيتزا مقابل 15 يورو في الساعة، لكنه سعيد ويتعلم اللغة الألمانية من أجل العمل لاحقا في صناعة الاتصالات السلكية واللاسلكية.

    وخلال رده على أسئلة الصحافيين، قال الوزير السابق، إنه يحب عمله الجديد، لأنه يساعده في المحافظة على ليقاته الجسدية وعلى التعرف على الكثير من الناس.

    ونوه الوزير السابق، بأنه غادر أفغانستان مع أسرته في سن مبكرة. ودرس الهندسة الكهربائية في جامعة أكسفورد، وبنى حياة مهنية ناجحة. وفي عام 2016، عرضت عليه سلطات أفغانستان المنصب الوزاري، لكنه اضطر للفرار من البلاد بعد هجوم طالبان.

     

    طباعة