العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    علامة تحذيرية مبكرة لخطر النوبة القلبية

    أوضحت مؤسسة القلب البريطانية (BHF) أن التعرق دون سبب واضح يعد عامل خطر رئيسي للإصابة بنوبة قلبية.

    واكتشف باحثون أن التعرق هو العارض الذي يدفع المزيد من الأشخاص الذين يعانون من نوبة قلبية للوصول إلى المستشفى.

    ويتطلب ضخ الدم عبر الشرايين المسدودة المزيد من الجهد من القلب، لذلك يتعرق الجسم أكثر لمحاولة الحفاظ على درجة حرارة جسمك منخفضة أثناء المجهود الإضافي، وهو ما يتطلب استشارة الطبيب.

    ويعد التعرق الليلي عارضا شائعا للنساء ممن يعانين من مشاكل في القلب، وقد تخطئ النساء في هذا العارض بسبب تأثير انقطاع الطمث".

    ويعد العرق الكثيف المفاجئ دون سبب واضح من الأعراض الشائعة للنوبة القلبية، مصحوبا بأعراض أخرى بما في ذلك ضيق التنفس أو الغثيان أو ألم الصدر ولكن الكثيرين لا يدركون ذلك.

     

    طباعة