سجن زوج تعمد إصابة زوجته بـ«كورونا» في النمسا

لجأ زوج نمساوي إلى الانتقام من زوجته بحيلة خبيثة، بسبب خلافات زوجية، فتعمد السعال في وجها لإصابتها بفيروس كورونا المستجد، واستخدام أغراضها، لتقرر محكمة، لاحقاً معاقبته، بالسجن ستة أشهر مع إيقاف التنفيذ.

وقال المتحدث باسم محكمة لينز، والتر ايشنجير، إن القضاء أصدر هذا الحكم لمحاولة الرجل إيذاء زوجته متعمداً. كما أن الزوج تعدى جسدياً على زوجته السابقة. ووقع الحادث خلال البت في إجراءات طلاق الزوجين، حيث كانا لايزالان يعيشان سوياً.

وكشفت التحقيقات، أن الزوج المعتدي لم يرتد كمامة وهو في المنزل، وتعمد السعال أكثر من مرة في وجه زوجته، إضافة إلى استخدام منشفتها. كما حاول طردها من المنزل، وجرها نحو الباب. وأكد طبيب، أن الزوجة لديها إصابة في الرقبة، ومصابة بفيروس كورونا، لكن أعراضها متوسطة.

وتأكدت المحكمة من أن الزوج كان يحاول ارتكاب اعتداء شديد بحق زوجته. ونفى الزوج هذه الاتهامات، وقال إن زوجته السابقة لم تسمح له بدخول المنزل، عقب أن ثبتت إصابته بفيروس كورونا.

الزوجة من جانبها، أشارت إلى أن زوجها السابق رفض إجراء اختبار فيروس كورونا رغم ظهور الأعراض عليه، وأنه لم يذهب للطبيب إلا عندما أبلغت السلطات بوضعه.

طباعة