مصر تحقق حلم أميركية مصابة بالسرطان بزيارة الأهرامات

حققت السلطات المصرية حلم سيدة أميركية مصابة بالسرطان طلبت زيارة مصر والاستمتاع برؤية آثارها ولكنها لا تملك تكاليف الرحلة، وفقا لما جاء في موقع "سكاي نيوز".

وفي أول أيام تحقيق حلمها بزيارة منطقة أهرامات الجيزة، الأحد، استقبلها خالد العناني وزير السياحة والآثار، بساحة تمثال أبو الهول والتي تم السماح بفتحها لها بشكل استثنائي.

ومن أمام تمثال أبو الهول، تبادل وزير السياحة والآثار والسيدة جلوريا أولكر أطراف الحديث، حيث رحب العناني بها، وشكرها على حبها وشغفها بمصر وبحضارتها العريقة، معرباً لها عن ثقته بأن زيارتها إلى مصر ستمنحها طاقة إيجابية تساعدها على الشفاء العاجل.

ومن جانبها، أعربت جلوريا أولكر عن سعادتها بمقابلة الوزير الطيبة لها وحرصه على لقائها، مقدمة له الشكر على ما بذلته الوزارة لتمكينها لتحقيق أمنية حياتها بأن تزور منطقة الأهرامات.

كما أعربت عن بالغ سعادتها بالحفاوة وحسن الاستقبال وكرم الضيافة التي استقبلها بها الشعب المصري منذ وصولها.

وعلى مدار الفترة القلية الماضية كانت السيدة جلوريا والكر محط أنظار العالم حيث تناقلت العديد من وسائل الإعلام العالمية والإقليمية قصتها بصورة واسعة، حين أفصح ابنها داستن فيتالي على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك عن رغبة والدته المصابة بمرض السرطان في زيارة مصر ومشاهدة أهرامات الجيزة.

ومن المقرر أن تستغرق رحلة جلوريا والكر وعائلتها في مصر أسبوعاً، تتضمن زيارة أهم المعالم السياحية والأثرية في محافظتي القاهرة وجنوب سيناء.

طباعة