العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    محكمة تغرم شاباً 100 مليون دولار لصالح أمه

    ألزمت محكمة في لندن نجل ملياردير روسي شهير بدفع 100 مليون جنيه تعويضاً لوالدته، نتيجة إخفائه ممتلكات أبيه عنها بعد طلاقها منه.


    وبحسب وكالة «بلومبرغ» للأنباء، فقد قال القاضي جوينيث نولز في حكمه، أمس، إن تيمور أحمدوف تآمر مع والده الملياردير فرخاد أحمدوف، لفعل «كل ما في وسعه» لمنع والدته من الحصول على تعويض الطلاق الذي وافقت عليه المحكمة بقيمة 450 مليون جنيه إسترليني (627 مليون دولار).


    كما حكم القاضي على تيمور، الذي يقيم في المملكة المتحدة، بأن يدفع لوالدته أكثر من 100 مليون دولار.
    وقال القاضي: «لقد تعلم تيمور جيداً من سلوك والده، وقد فعل وقال كل ما في وسعه لمنع والدته من الحصول على فلس واحد من أصول الزوجية».

    وعقب الحكم عليه، قال الابن في بيان إنه بالرغم من عدم موافقته على القرار«فإنه يعتبره ثمناً يستحق الدفع إذا أدى إلى تسوية معقولة بين الوالدين اللذين يحبهما».


     

     

    طباعة