العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    بريطانية تخسر معركة قضائية لإبقاء طفلتها على قيد الحياة!

    خسرت أم بريطانية دعوى استئناف رفعتها أمام المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، من أجل إبقاء طفلتها - خمسة أعوام - التي تعاني من تلف دماغي، على قيد الحياة.


    وكانت باولا بارفيت، التي تعاني ابنتها بيبا نايت من تلف شديد بالدماغ في مستشفى إيفلينا للأطفال في لندن، قدمت استئنافاً أمام المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في ستراسبورغ بعدما قضت المحكمة العليا بلندن في يناير  الماضي، بإمكانية توقف الأطباء - بصورة قانونية - عن تقديم العلاج الداعم لحياة ابنتها وتركها للموت، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.
    ورفضت محكمة الاستئناف والمحكمة العليا في بريطانيا إلغاء الحكم، مما دفع بارفيت إلى رفع قضيتها في الخارج. إلا أن المحكمة أعلنت أن قضية بارفيت غير مقبولة.

     

    وقال قضاة المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في بيان لهم، إن بيبا تعاني من «تلف دماغي حاد»، وإنها في «حالة غيبوبة دائمة، مع عدم وجود أمل في تحسنها».

    طباعة