مقتل رجل أسود على يد شرطية بالخطأ في أميركا

قال قائد شرطة مدينة منيابوليس يوم الإثنين إن واقعة مقتل شاب أسود بالرصاص في إحدى ضواحي المدينة نتجت على ما يبدو عن إطلاق ضابطة شرطة النار عن طريق الخطأ بمسدسها بدلا من استخدام الصاعق الكهربائي أثناء مشكلة في إشارة مرورية.

ووصف أفراد الأسرة سائق السيارة المقتول دوانتي رايت، (20 عاما)، بأنه أب حسن الخلق عمل في وظائف متعددة لإعالة ابنه البالغ من العمر عامين. ورفضوا فكرة أن يكون حادث إطلاق نار عرضي هو السبب في وفاته يوم الأحد.

وقال شقيقه الأكبر دالاس رايت أمام حشد من المئات تجمعوا في وقفة احتجاجية مساء الاثنين في موقع المواجهة المميتة في منطقة بروكلين سنتر بولاية منيسوتا "فقد أخي حياته لأن أصابعهم دائما على الزناد".

وفي تحد لحظر التجول الذي فرضه الحاكم تيم والز في وقت سابق من يوم الاثنين، بعد ليلة من الاضطرابات يوم الأحد، توجه عشرات الأشخاص من الوقفة الاحتجاجية للانضمام إلى مئات المتظاهرين الذين تجمعوا خارج مركز شرطة بروكلين سنتر مع حلول الظلام.

وأمر والز يوم الاثنين بفرض حظر تجول من الغروب وحتى الفجر في منطقة توين سيتيز حول منيابوليس وسانت بول.

 

طباعة