العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    دراسة تربط بين التهاب اللثة وارتفاع ضغط الدم

    كشفت دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية المتخصصة "هايبر تينشن"، أنه عندما يعاني الأشخاص من أمراض اللثة الشديدة، فإن فرص الإصابة بارتفاع ضغط الدم تزداد.

    ووفقاً للدراسة التي قام بها باحثون من كلية لندن الجامعية، فإن هناك علاقة مطردة ما بين ارتفاع ضغط الدم وأمراض اللثة، والذي يسلط الضوء على أهمية العناية المناسبة للأسنان.

    وتشرح الدراسة، والتي نشر لها توضيحاً في موقع "هايل براكسيس" الألماني، أن بكتيريا اللثة والتي تؤدي إلى التهاب دواعم السن؛ يمكن أن تؤثر على تطور أمراض "التهابية" أخرى في الجسم، قد تتسبب في ارتفاع ضغط الدم.

    ما يعني أن "العلاقة" بين أمراض اللثة وارتفاع ضغط الدم يحدث قبل وقت طويل من اكتشاف إصابة المريض بارتفاع ضغط الدم.

    وتضمنت الدراسة 250 مشاركاً بالغاً يعانون من أمراض اللثة الشديدة، و250 مشاركاً لم يعانوا من أمراض اللثة، وكان جميع المشاركين بصحة جيدة ولم يكن لديهم أية شكاوى صحية مزمنة أخرى.

    قام الباحثون بإجراء فحوصات صحية مكثفة على المشاركين، ووجدوا أن تشخيص أمراض اللثة كان مرتبطاً بزيادة احتمالية الإصابة بارتفاع ضغط الدم بمقدار الضعف مقارنة مع من يملكون لثة صحية.

    طباعة