وسم "كذبة أبريل" يجتاح "تويتر".. ومغردون يستنكرون المشاركة بها

اجتاح وسم #كذبة_أبريل موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، وذلك بالتزامن مع بدء شهر أبريل، الذي اعتاد من خلاله الكثيرون في عدد من الدول حول العالم على عمل خدع في الآخرين وإطلاق النكت.

وأطلق مغردون وسم #كذبة_ابريل مرفقينه بالكذبات الخاصة بهم في ذلك اليوم، فقال أحدهم: "ما أجمل هذا العالم.. الجميع يعيش فيه بسعادة ومساواة وسلام".

فيما استنكر مغردون هذا اليوم، موضحين أن الكذب في هذا العالم لا يقتصر على شهر أبريل فقط، وأنه يطال كل شهور السنة، فقالت إحدى المغردات: "لم يعد الكذب مقتصراً على أبريل.. بل طال الأشهر كلها بدءاً من يناير حتى ديسمبر.. وأخذ أشكالاً أخرى".

وقال آخر: "ينتظرون 1 أبريل ليـكذبوا.. وكـأنـهم عـاشوا صادقين طـيـلـة الأشـهـر السابـقة".

كما انتقد مغردون الأشخاص الذين يشاركون في هذه المناسبة، مشيرين إلى أن بعض الكذبات قد يكون لها تأثيرات سلبية عكس ما هو متوقع، لاسيما إذا صدقها من نكذب عليهم، فقال أحدهم: "كذبة أبريل هي ظاهرة غير مقبولة فقد تؤثر بشكل غير مباشر سلباً على الأشخاص الذين نحبهم فنحصد نتائج كنا بغنى عنها.. لا للمشاركة بكذبة أبريل".

من جانبهم، حذر مغردون من المساءلة القانونية التي قد تلحق كل من أذاع عمداً أخباراً أو بيانات أو شائعات كاذبة أو مغرضة أو إلقاء الرعب بين الناس أو إلحاق الضرر بالمصلحة العامة من خلال المشاركة بـ"كذبة نيسان".

فقال أحدهم: "ولا ترموا بأنفسكم إلى التهلكة وتقودوا أنفسكم إلى المساءلة القانونية بسبب كذبات لا داعي لها".

طباعة