قضية الزوجة إسراء عماد تحدث ضجة على وسائل التواصل الاجتماعي في مصر

أثارت قضية الشابة، إسراء عماد، الرأي العام في مصر بعدما اجتاحت قصة ضربها المبرح من قبل زوجها وسائل التواصل الاجتماعي، وفقا لما جاء في موقع "العربية".

وانتشرت صور لإسراء عماد على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، مما دفع نيابة أول المنتزه بالإسكندرية للتحقيق في واقعة الاعتداء بعد نقلها إلى مستشفى شرق المدينة لتلقي العلاج اللازم.

وقامت النيابة العامة في مصر بإصدار قرار بإلقاء القبض على الزوج، حيث قررت حبسه وأحد أقاربه، لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، على خلفية اتهامهما بالشروع في قتل زوجة المتهم الأول.

ووجهت النيابة العامة إلى المتهم الأول، زوج إسراء عماد، والمتهم الثاني، أحد أقارب المتهم الأول، تهمة الشروع في القتل، وحيازة سلاح أبيض، وهو السلاح المستخدم في الجريمة.

 

طباعة