دراسة تكشف فعالية الجرعة الواحدة من لقاحي فايزر وموديرنا

أظهرت نتائج دراسة جديدة من المراكز الأميركية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها أدلة قوية على فاعلية جرعة واحدة من لقاحي فايزر وموديرنا بنسبة 80% من حالات الإصابة.

فيما تمنع الجرعتان 90% من العدوى، ويعمل اللقاحان بتقنية " mRNA"، وفقاً لما جاء في موقع "سكاي نيوز".

وبعد جرعة واحدة من أي من اللقاحين، تراجع خطر الإصابة بالفيروس لدى المشاركين، بنسبة 80% بعد أسبوعين أو أكثر من التطعيم.

وتقصت الدراسة 3950 شخصاً من العاملين في مجال الرعاية الصحية، والمستجيبين الأوائل، والعاملين الأساسيين الآخرين، وطالبتهم بجمع مسحات الأنف كل أسبوع من أجل اختبار "بي سي آر" لمدة 13 أسبوعاً متتالياً، بغض النظر عما إذا كانت قد ظهرت عليهم أعراض المرض.

وقالت مراكز السيطرة على الأمراض إنها اختارت تلك المجموعات لأنها أكثر عرضة للفيروس من عامة السكان.

وأقرت مراكز السيطرة على الأمراض أن النتائج كانت متوافقة مع الدراسات الحديثة الأخرى للتلقيح الجزئي بعد الجرعة الأولى من لقاح "فايزر" بين مقدمي الرعاية الصحية.

طباعة