القضاء المصري يعيد عماد الدين أديب لعضوية نقابة الصحفيين

عماد الدين أديب

قضت محكمة القضاء الإداري المصرية، اليوم، بقبول الدعوى المقامة من الإعلامي عماد الدين أديب، بشأن قرار شطبه من نقابة الصحفيين شكلاً، وقضت المحكمة بوقف تنفيذ القرار المطعون فيه، مع ما يترتب على ذلك من آثار، وألزمت النقابة المدعى عليها مصروفات الشق العاجل، وأمرت بإحالة الدعوى إلى هيئة مفوضي الدولة لإعداد تقرير بالرأي القانوني في طلبي الإلغاء والتعويض.
 
وحسب ما نشره موقع "اليوم السابع" المصري، فقد تبين للمحكمة، أن المدعي كان مقيداً بنقابة الصحفيين، وصدر القرار المطعون فيه وفقاً لما جاء بمذكرة دفاع نقابة الصحفيين، استناداً إلى قرار هيئة التأديب الابتدائية الصادر عام 2020 في الدعوى رقم 9لسنة 2019 والمتضمن شطبه من جداول نقابة الصحفيين، وذكرت نقابة الصحفيين أن السبب الذي ارتكنت إليه في إصدار قرار شطب أديب، هو صدور قرار هيئة التأديب الابتدائي وفق ما تقدم.

وكان قرار هيئة التأديب في نقابة الصحفيين المصرية قد قضى بشطب أديب من جميع جداول النقابة ومطالبة المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام والهيئة الوطنية للصحافة ومؤسسة الأهرام وجريدة الوطن ومجلة الفرسان، بإخطار كل الصحف القومية والحزبية والخاصة لمنعه من ممارسة المهنة بشكل كامل مع ما يترتب على ذلك من آثار.

طباعة