ماسك يتراجع عن بيع تغريدة بأكثر من مليون دولار

أعلن رئيس شركة “تسلا” الملياردير الأمريكي إيلون ماسك تراجعه عن بيع إحدى تغريداته، رغم تلقيه عرضا لشرائها بأكثر من مليون دولار.

سحب ماسك عرض بيع التغريدة التي تحتوي على رمز غير قبل للاستبدال أو ما يعرف بـ”NFT”، وتحمل مقطوعة غنائية عن الـ”NFT”، موضحاً أنه تراجع عن بيعها “بسبب عدم شعوره بالرضا”

وكتب ماسك في تغريدة، الثلاثاء، "في الواقع لا أشعر أن من الصواب بيع هذا" في إشارة إلى التغريدة.


وكان أحد العارضين المعروفين عرض وفقا لـ" سي أن بي سي"  أكثر من مليون دولار مقابل الأصل الرقمي لتغريدة ماسك، بما في ذلك الأغنية المرفقة ومقطع الفيديو المصاحب لها.

والرموز غير القابلة للاستبدال NFT هي أصول رقمية يتم التحقق من هويتها، وتمثل مجموعة واسعة من العناصر الفريدة الملموسة وغير الملموسة، حيث أصبح هذا المفهوم أكثر شيوعًا هذا العام، ويواصل كثيرون من خبراء التقنية تقديم عطاءات بملايين الدولارات لمثل هذه المجموعات الرقمية، من خلال الانضمام إلى سوق NFT.


وقال موقع " سي أن بي سي"  إن عرض التغريدة والضجة التي رافقتها ساعدا في صرف الانتباه عن أخبار تغييرات المدراء في الرتب العليا في تسلا، والتحقيق الفيدرالي في حادث تحطم سيارة في ديترويت أواخر الأسبوع الماضي.

 

طباعة