تخسر 182 مليون جنيه إسترليني بسبب رصيدها المصرفي!

لم تكتمل فرحة طالبة بريطانية في كلية الأعمال بجامعة برايتون، وتبلغ من العمر 19 عاماً، بحصولها على جائزة كبرى بقيمة 182 مليون جنيه إسترليني، بسبب خطأ بسيط، وذلك كما ذكرت صحيفة "ديلي ريكورد".

وأضافت الصحيفة أن راشيل كيندي لم تتمكن من استلام جائزتها القيمة حيث إنها لم تقم بدفع ثمن تذاكر "اليانصيب"، لأن حسابها البنكي لم يكن به الأموال الكافية لسحب مبلغ التذاكر التي اختارتها تلقائياً.

وكان لدى كيندي جميع الأرقام السبعة "6 و12 و22 و29 و33 و6 و11" متطابقة في اليانصيب، وبالفعل تلقت إشعاراً من موقع "اليانصيب" بذلك.

واتصلت بالمنظمين وأكدوا لها أنها قامت بمطابقة جميع الأرقام، لكنهم أشاروا إلى أنه لا يمكن احتساب فوزها، لأنها لم تدفع ثمن جميع التذاكر نظراً لأنها كانت متصلة بخدمة الدفع التلقائي، ولم يتم الدفع مطلقاً من حساب الفتاة، كما أنها لم تتحقق من الرصيد في حسابها لكي تعرف ما إذا جرى خصم ثمن البطاقة منه أم لا.

كما اتضح أنه لم تكن هناك أموال كافية في حسابها في يوم الخصم.

طباعة