مؤسس "زووم" يتبرع بثلث ثروته

تبرع الرئيس التنفيذي لشركة زووم لمنصات الفيديو، إريك يوان، بأكثر من ثلث حصته وفقاً لإفصاحات الشركة.

فقد أهدى حوالي 18 مليون سهم من شركة تكنولوجيا المؤتمرات الأسبوع الماضي، فيما لم تحدد الإيداعات متلقي الأسهم، التي كانت مملوكة لصندوق المعاش المحتفظ به للمانح، والذي يعتبر يوان وصياً عليه.


وتضاعفت أسهم شركة "زووم" ثلاثة أضعاف خلال الأشهر الـ12 الماضية، حيث دفعت جائحة كورونا مزيدا من الإدارات التعليمية للتعاقد مع التطبيق، كما أدى إلى استخدامه بشكل متزايد من قبل الطلاب والمهنيين للاتصال عبر الإنترنت، مع العمل من المنزل.

ويحتل  إريك يوان، المرتبة 130 في قائمة أغنى الأشخاص في العالم، حيث بلغت صاف ثروته قبل التحويل 15.1 مليار دولار، وفقاً لمؤشر بلومبيرغ للمليارديرات، بزيادة 9.2 مليار دولار منذ مارس الماضي.

وُلد يوان في الصين، ورُفض طلبه للحصول على تأشيرة للولايات المتحدة ثماني مرات قبل أن ينتقل أخيراً إلى وادي السيليكون.

وعمل سابقاً في مجموعة WebEx Communications المتخصصة في مؤتمرات الفيديو، وقد أسس Zoom في عام 2011، مستوحى جزئياً من تحديات الحفاظ على علاقة طويلة المدى عندما كان في الكلية.

طباعة