طبيب يسرق جرعات لقاح «كوفيد-19» في تكساس

أحيل طبيب إلى القضاء على خلفية اتهامه بسرقة جرعات من لقاح فيروس كورونا المستجد، لإعطائها لأصدقائه وأفراد عائلته، في تكساس، وذلك كما ذكر  موقع شبكة «فوكس نيوز» الأميركية.

وأصدر ممثلو الادعاء في تكساس بياناً موجهاً للقضاء، قالوا من خلاله إن الطبيب «حسن جوكال» أساء استخدام منصبه، من أجل تسريع حصول أصدقائه وعائلته على اللقاح، وذلك على حساب الأشخاص الذين التزموا بالقانون، والمدة الزمنية التي منحت لهم، ليحصلوا على التطعيم الخاص بـ«كوفيد-19».

وأضاف الموقع أن «حسن» حصل على قارورة فيها تسع جرعات من لقاح كورونا، خلال عمله في موقع للتطعيم بشهر ديسمبر الماضي.

وفي أوائل الشهر الجاري، أخبر «حسن»، الذي يعمل مسؤولاً عن الجرعات في وزارة الصحة، أن القارورة التي أخذها وتضم جرعات لقاح «موديرنا» كانت «معطوبة»، إلا أن الادعاء يعتقد أن الطبيب البالغ من العمر 48 عاماً منح جرعات من اللقاح لتسعة أشخاص بمن فيهم زوجته.

وأشار مكتب الادعاء إلى أن المسؤول في وزارة الصحة أبلغ المشرفين للتحقيق في ادعاء حسن بتلف مجموعة الجرعات، ليكتشفوا عدم حدوث ذلك.

واعتبر بيان للادعاء أن «حسن تجاهل بروتوكولات الصحة المتبعة في المقاطعة، وأهدر مجموعة من اللقاحات كانت مخصصة للأفراد من كبار السن والعاملين في الخطوط الأمامية».

طباعة