طفلة روسية تفقد ذراعها بعد تعرضها للضرب من خالتها

فقدت طفلة روسية تبلغ من العمر 7 سنوات ذراعها الأيمن بعد تعرضها للضرب العنيف على يد خالتها.

ونقلت الفتاة إلى المشفى حيث قرر الأطباء بتر ذراعها بعد إصابتها بغرغرينا لايمكن علاجها، وفقا لما جاء في موقع "سكاي نيوز".

وكشفت تقارير أن الفتاة تحتاج إلى معالجة نفسية بسبب المعاملة السيئة التي تعرضت لها من خالتها التي تعيش معها.

ويعتقد الأطباء أن الطفلة تعرضت لكسر في ذراعها أثناء ضربها، وهو ما لم تنتبه له خالتها في حينه، التي حكم عليها بالسجن لمدة 6 سنوات.

طباعة