تحذير من تراجع عدد المواليد في العالم وارتفاع نسبة العزوبية بسبب "كورونا"

حذر خبراء أمريكيون من أن التأثير النفسي لتفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد – 19" يتسبب في تراجع معدالات الإنجاب وزيادة عدد العزّاب حول العالم.

وأفضت مراجعة أجراها خبراء من الولايات المتحدة تم خلالها بحث 90 دراسة لمساعدتهم على التنبؤ كيف يمكن لفيروس كورونا تغيير السلوكيات الاجتماعية والأعراف حتى بين أولئك غير المصابين، إلى توقعات صارمة بأن التخطيط للإنجاب سيتراجع ردا على الأزمة الصحية العالمية، مع عزوف الناس عن الزواج وإنجاب الأطفال، وهو ما سيقود إلى تقلص النمو السكاني في عدد من الدول.

وبحسب الدراسة التي نشرتها "ديلي ميل" البريطانية، فإن معدلات الإنجاب تراجعت وسيكون لها تأثيرات على المجتمعات واقتصادات الدول، وستؤثر على فرض التوظيف ودعم السكان الأكبر سنا.

وفي تعليقها على خلاصة هذا الاستنتاج ، قالت مؤلفة البحث وعالمة النفس مارتي هاسيلتون من جامعة كاليفورنيا لوس أنجلوس، إن العواقب النفسية والاجتماعية والمجتمعية لكوفيد – 19 ستكون طويلة الأمد.

طباعة