سائق "توكتوك" يعيد 140 ألف جنيه لصاحبها في المنيا المصرية

أعاد سائق "توكتوك" بمدينة سمالوط في محافظة المنيا جنوب القاهرة، مبلغاً مالياً قيمته 140 ألف جنيه مصري، بعدما عثر عليها بمحض المصادفة في أحد الشوارع أثناء قيادته لمركبته الصغيرة، وذلك كما ذكرت صحيفة "الوطن" المصرية.

وكان السائق محمد شقراني (45 عاماً) قد عثر على حقيبة مفقودة على حافة الطريق، وجد بها نحو 9000 دولار.

واصطحب محمد شقيقه بـ"التوكتوك" وبحثا عن صاحب الحقيبة، وقال محمد لـ"الوطن" أثناء سرده الواقعة: "أنا مش معايا موبايل، وخدت تليفون أخويا واتكلمنا مع ناس كتير إن اللي يلاقي صاحبها يقول لي، كنت بجري وكأنها فلوسي، خايف صاحبها يجراله حاجة أو يجيله جلطة ولا يموت عشان ضاعت منه، داكان أهم حاجة عندي ومفكرتش غير في كده، ومبصتش لجنيه منها، الغنى غنى النفس، والحمدلله لقيناه في بلد تانية وروحتله لحد عنده واديته الشنطة وفلوسه مش ناقصة جنيه".

وأضافت الصحيفة المصرية، نقلاً عن السائق الذي لايملك أثاثاً في منزله المتواضع نظراً لما عليه من ديون: "كنت شغال شيال، وبعد فترة كبيرة تعبت وعملت عملية في ضهري ومبقتش قادر اشتغل، والديون اتكومت عليا، فنزلت على توكتوك آكل منه عيش، بس عمري ما أأكل ولادي حرام".

وكافأ صاحب الشنطة سائق "التوكتوك" بملغ مالي 3000 جنيه مصري.

طباعة