امرأة تكتشف سبباً صادماً لصداع استمر 7 سنوات في استراليا

عانت امرأة استرالية تبلغ من العمر 25 عاما، من صداع متواصل لأكثر من أسبوع ليكتشف الأطباء من خلال التصوير بالرنين المغناطيسي وجود يرقات الدودة الشريطية في دماغها، وفقا لما جاء في موقع "العربية".

وعانت المرأة لمدة 7 سنوات من الصداع النصفي مرتين أو ثلاث مرات في الشهر، واستخدمت أدوية الصداع النصفي الموصوفة، لكن الصداع استمر أكثر من أسبوع وتسبب في مشاكل بصرية، دفعها إلى طلب العلاج مرة أخرى.

وشُخّصت إصابتها بالطفيلي المعروف باسم "داء الكيسات المذنبة العصبي"، والذي يمكن أن يكون مميتا ويسبب أعراضا عصبية.

ويُصاب الناس عادة بالمرض من تناول لحم الخنزير غير المطبوخ جيداً، والذي يمكن أن يحمل الدودة الشريطية، أو من ملامسة الطعام والماء والتربة الملوثة ببيوض الدودة الشريطية.

 

طباعة