الحيوانات الأليفة تساعد أصحابها بخفض التوتر في ظل حجر "كورونا"

كان إغلاق فيروس كورونا قاسيًا على العديد من الأشخاص ، لكن وجود حيوان أليف ساعد في خفض مستويات التوتر ، وفقًا لبحث جديد.

وجد استطلاع أجراه باحثون بريطانيون على 6000 بريطاني أن امتلاك حياون أليف يعزز الصحة العقلية ويقلل من الشعور بالوحدة، ويساعد في خفض مستويات التوتر.

وقال أكثر من تسعة من كل عشرة مشاركين إن حيوانهم الأليف ساعدهم في تحمل الإغلاق، وأجمع المشاركون على أنها ساعدتهم في الحفاظ على لياقتهم ونشاطهم.

وسجل الباحثون كيف تعامل الناس مع إجراءات الإغلاق خلال ذروة الوباء في المملكة المتحدة، واعتبر معظم الذين شاركوا في البحث أن حيواناتهم الأليفة مصدر دعم كبير.

 

طباعة