دراسة تحذر من احتواء بعض مشروبات الطاقة على مادة ضارة بالصحة

حذر باحثون من جامعة موناش في استراليا من أن بعض مشروبات الطاقة تحتوي على مستويات ضارة من بيروكسيد الهيدروجين أي المادة الكيميائية الموجودة في مادة التبييض، وفقا لما جاء في موقع "ميرور" البريطاني.

ويعتقد الباحثون أن النتائج يمكن أن تساعد في تفسير التغيرات في مخاطر الإصابة بالسرطان.

وقالت البروفيسور لويز بينيت، التي قادت الدراسة: "يشير البحث إلى أن الناس يشربون بيروكسيد الهيدروجين المخفف عندما يستهلكون بعض مشروبات الطاقة، والآثار طويلة المدى قد تفسر بعض مخاطر الإصابة بالسرطان في الفئة العمرية التي تستهلك مشروبات الطاقة."

وتصل النسبة المسموح بها لوجود هذه المادة إلى 5 مجم / كجم في منتجات الطعام والشراب.

وفي حين أن هذا هو المستوى القانوني في أستراليا، فإن العديد من البلدان الأخرى تسمح بمستويات أقل.

طباعة