بحالة نادرة.. ولادة طفل بعين واحدة ووفاته بعدها بـ 45 دقيقة في مصر

شهدت محافظة الأقصر بصعيد مصر، ولادة طفل بعين واحدة تحمل حدقتين، حيث قال الطبيب المسؤول عن الولادة، إن والدته أصرت على رؤيته رغم محاولات منعها من رؤيته بسبب التشويه. 

ونقلت صحيفة "الوطن" المصرية عن الطبيب قوله إن الأم خضعت لأشعة رباعية الأبعاد في فترة حملها، أظهرت وجود تشوهات في الجنين، لكن لم تتوقع ولم تتخيل أن يكون بهذا الشكل القاسي.

وأوضح الطبيب، أن العملية استغرقت 40 دقيقة فقط، وتوفي الطفل بعدها بـ45 دقيقة، مشيراً إلى أنه رغم استعداد الأم نفسياً لعملية الولادة وإبلاغها بحالة الطفل، لكنها دخلت في مرحلة اكتئاب وتمر بأزمة نفسية صعبة، وأن الكوابيس لم تفارقها منذ ذلك الوقت.

ووضعت السيدة التي تبلغ من العمر 28 عاماً في محافظة الأقصر، ولديها ولدان بصحة جيدة، مولودها الثالث بعد حمل لم يكتمل، إذ استلزم الأمر التدخل الجراحي، وإجراء ولادة قيصرية في الشهر السابع بعدما لوحظ وجود تشوهات بالجنين، ليولد طفل غير مكتمل النمو بعين واحدة وتجويف عيني وعصب بصري واحد.

طباعة